رجل وامرأة وبينهما القدر للكاتب الصحفى احمد شعلان

قصص واقعية انتهت قبل ان تبدء
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» أسف حبيبتى كلمات احمد شعلان
الجمعة يناير 01 2010, 15:04 من طرف احمد شعلان

» احبك ولا احبك
الجمعة يناير 01 2010, 14:56 من طرف احمد شعلان

» قصة حب نهاية عام وبداية عام
الجمعة يناير 01 2010, 14:37 من طرف احمد شعلان

» ماتت في حضن حبيبها
الثلاثاء نوفمبر 03 2009, 03:26 من طرف احمد شعلان

» امرأة تفقد جنينها بسبب موضوع في منتدى
الثلاثاء نوفمبر 03 2009, 03:21 من طرف احمد شعلان

» فتاة تصاب بالإيدز عن طريق الشات
الثلاثاء نوفمبر 03 2009, 03:14 من طرف احمد شعلان

» حتى الدموع لها نواع
الخميس أكتوبر 29 2009, 16:08 من طرف احمد شعلان

» يابنات ديروا بالكم علا حالكم
الخميس أكتوبر 29 2009, 16:05 من طرف احمد شعلان

» تلميذة اسكتت معلمتها الامريكية
الخميس أكتوبر 29 2009, 16:03 من طرف احمد شعلان

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
منتدى
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني

شاطر | 
 

 بنات مراهقات

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
احمد شعلان

avatar

المساهمات : 147
تاريخ التسجيل : 29/07/2009

مُساهمةموضوع: بنات مراهقات   الأربعاء يوليو 29 2009, 22:47

[url=][/url][url=][/url]أرجوك أبي أعطيني ساعة من وقتك!!

دخل الطفل على والده الذي أنهكه العمل، فمن الصباح إلى المساء وهو يتابع مشاريعه ومقاولاته
فليس عنده وقت للمكوث في البيت إلا للأكل أو النوم.




الطفل : لماذا يا أبي لم تعد تلعب معي وتقول لي قصة، فقد اشتقت لقصصك واللعب معك،


فما رأيك أن تلعب معي اليوم قليلاً وتقول لي قصة ؟

الأب : يا ولدي أنا لم يعد عندي وقت للّعب وضياع الوقت، فعندي من الأعمال الشيء الكثير ووقتي ثمين.

الطفل : أعطني فقط ساعة من وقتك، فأنا مشتاق لك يا أبي.

الأب : يا ولدي الحبيب أنا أعمل وأكدح من أجلكم، والساعة التي تريدني أن أقضيها معك

أستطيع أن أكسب فيها ما لا يقل عن 100 جنيه، فليس لدي وقت لأضيعه معك، هيا اذهب والعب مع أمك.

تمضي الأيام ويزداد انشغال الأب وفي إحدى الأيام يرى الطفل باب المكتب مفتوحا فيدخل على أبيه.

الطفل : أعطني يا أبي خمسة جنيهات.

الأب : لماذا ؟ فأنا أعطيك كل يوم 5 جنيهات للفسحة، ماذا تصنع بها ؟

… هيا أغرب عن وجهي، لن أعطيك الآن شيئاً.

يذهب الابن وهو حزين، ويجلس الأب يفكر في ما فعله مع ابنه، ويقرر أن يذهب إلى غرفته لكي يراضيه،

ويعطيه الـخمسة جنيهات.

فرح الطفل بهذه الجنيهات فرحاً عظيماً، حيث توجه إلى سريره ورفع وسادته، وجمع النقود التي تحتها، وبدأ يرتبها !

عندها تساءل الأب في دهشة، قائلاً :

كيف تسألني وعندك كل هذه النقود ؟

الطفل : كنت أجمع ما تعطيني للفسحة، ولم يبق إلا خمس جنيهات لتكتمل المائة،

والآن خذ يا أبي هذه المائة جنيه وأعطني ساعة من وقتك ؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://adabtaleba.ibda3.org
 
بنات مراهقات
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
رجل وامرأة وبينهما القدر للكاتب الصحفى احمد شعلان :: الفئة الأولى :: رجل وامرأة وبينهما القدر-
انتقل الى: